القرآن الكريم كامل (صور) | مركز الابتسامات | مسجات الجوال | مركز التحميل | الفوتوشوب الالكتروني | أكواد الألوان | خارطة العالم | استرجاع كلمة المرور | جديد المنتدى
 

 

آخر 10 مواضيع Buy (20 Pieces) Apple iPhone X New... (الكاتـب : •أغياك• - )       Buy Apple iPhone X/Samsung Galaxy... (الكاتـب : •بانجيارنيثريفيفي• - )       Buy Apple iPhone X/Galaxy S9+(3Pieces)... (الكاتـب : •ككبيدكسيويو• - )       6 مخاطر مميتة لعدم أكل الخضراوات... (الكاتـب : •محمد حمدي• - )       تجميعات اختبار القدرات محوسب 14-6-1439 (الكاتـب : •N O R A H• - )       هل تعرف من الذين تستجاب دعواتهم ؟ (الكاتـب : •فتحى عطا• - )       شفاعة الرسول صلى الله عليه وسلم هل تريد... (الكاتـب : •فتحى عطا• - )       صناعة الأصنام (الكاتـب : •N O R A H• - )       #السيرة_الرحيق_المختوم (الكاتـب : •N O R A H• - )       تغريدات إجابية (الكاتـب : •ملكه الاكليل• - )      

« فعالياتنا »

افتتاح منتدى كواليس المواضيع لـ تنسيق المواضيع وإظهارها بـ أبهى حلة قبل العرض ثم يمكن للعضو نقل موضوعه مع العلم إن الموضوع لا يظهر إلا لصاحبه تم افتتاح منتدى مشكلتي  My problem  قسم للفضفضة وطرح مشكلاتكم والبحث عن حلها (المشاركات في القسم خاصة بالزوار بعد الموافقة عليها وطرح الحلول من الأعضاء )

كلمة الإدارة

تُمَيِّزُوا فَاسْتَحَقُّوا التَّكْرَيِم
رُبَّان مُمَيَّز بَحْرٌ مِنَ الْعْطاءْ مَوْضُوْع يَحْظَى بْاعُجَاب الْكَثِيْر مُشْرِف تَفَرَّد بِالحْضورْ مُشَرِّفَة تَمَيَّزَت بِحُضُوْرِهَا
غبيسس

يجيب الله خير
Buy (20 Pieces) Apple iPhone X New Unlocked 256GB $8000CAD
بقلم : أغياك
يجيب الله خير
يجيب الله خير
آخر 10 مواضيع Buy (20 Pieces) Apple iPhone X New... (الكاتـب : •أغياك• - )       Buy Apple iPhone X/Samsung Galaxy... (الكاتـب : •بانجيارنيثريفيفي• - )       Buy Apple iPhone X/Galaxy S9+(3Pieces)... (الكاتـب : •ككبيدكسيويو• - )       6 مخاطر مميتة لعدم أكل الخضراوات... (الكاتـب : •محمد حمدي• - )       تجميعات اختبار القدرات محوسب 14-6-1439 (الكاتـب : •N O R A H• - )       هل تعرف من الذين تستجاب دعواتهم ؟ (الكاتـب : •فتحى عطا• - )       شفاعة الرسول صلى الله عليه وسلم هل تريد... (الكاتـب : •فتحى عطا• - )       صناعة الأصنام (الكاتـب : •N O R A H• - )       #السيرة_الرحيق_المختوم (الكاتـب : •N O R A H• - )       تغريدات إجابية (الكاتـب : •ملكه الاكليل• - )      

كِتَاب وَفًنِجِانٌ قَهُوًة «• قصه .. روايه .. حكايا زمن •»

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-07-2013, 06:00 AM   #9
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



البنات : يالله ريم .. رنا .. قوموا خلونا نتمشى

رنا : ماني قايمه روحوا بروحكم انا بقعد

ريم : خلاص يابنات أنتم امشوا وحنى نلحقكم

البنات ماطولوا بالجدال ومشوا وتركو رنا وريم بروحهم

ريم مسكت يد رنا : قومي اشوف بلا دلع

رنا مصره على قعدتها وماتبي تقوم : مابي .. وبعدين ماقلت لك مابي أقوم روحي معهم أشوف

ريم تمزح : لالا مايطاوعني قلبي اتركك بروحك .. وبعدين قومي أبيكي بسالفه ماتصلح بالفصل

تخبرين البنات اللي بالفصل اللحين يجدعون آذانهم عندنا ويسمعون

ريم شدت أيد رنا . ورنا قامت مغصوبه وقالبه حجتهـا

ريم وهي تمشي بالسـاحه الواسعه والشمس بعينها .. واللحين أشوف قولي لي وشبك ؟

رنا :مطنشه ريم وتمشي معها وهي حتى ماتلتفت لها وسرحانه

ريم :: ياهوه انا قاعده اتكلم

رنا بعد ماكانت مشتته نظراتها مابين السماء وجدارن المدرسه والبنات أنتبهت لريم هممممم وش قلتي

ريم : لا اليوم بجد منتي طبيعيه أقولك امشي معي للمقصف نشرب لنا شيئ شكل
مخك تفرمت مع الشمس
رنا ومشغول ذهنها بالفكره اللي طرت عليها وغايبه عنها سنين ومن غبائها كانت الفرصه قدامها وماتشوفها ؟!!

.. رنا التفتت لريم وعيونها تنبه على عزم بموضوع داخل راسها :

رنا : تدرين انتي نبهتيني لشيئ كنت عميــــانه عنه وهو قدام عيني .. ودخلتي براسي فكره

ريم تستهبل : تقصدين فكره انننا نروح للمقصف ونشرب شيئ

رنا ضربت عل كتف ريم وقامت تضحك ههههههههههههه يوم بحياتك حسسيني انك جديه
صدق خبله

ومشوا

مضى اليوم بسرعه والساعات تركض .. وماحسوا الا بالحصه الاخيره تنتهي وتعلن عن خروج الطالبات

البنات صرخوا من الفرحه يوم سمعوا صوت الصفيره .. وطلعوا برا

التموا على بعضهم وكل وحده معها شنطتها وعباتها وملتمين على بعض دائره

وقاعدين يحشون بشكل فلانه ويضحكون على علانه

نجلا : يوه يابنات خلاص ماراح نشوف بعض أسبوعين عشان مراجعات الأمتحانات النهائيه

نوف : وه وأخيرا قربنا ننتهي من غثا المدرسه ونتخرج ونرتاح ..ونصير كبار

ريم : اقول يالله يابنات أنا طالعه وماوصيكم الله الله بالكتب لاتنسون تحطونها بالدرج وتقفلون عليها

ولاتفتحونها الا قبل الامتحانات بيوم ^_^

الكل ههههههههههههههههههه .. واطلعوا

/
/
بعد أسبوع ريم كعاتدها كانت مطنشه الكتب ومعطيه الدراسه أشكل وقاعده تلعب مع اخوها بدر بليستيشن
كوره

أمها : نعنوبكم قوموا احفظوا لكم كلمتين بدال ماتبحلق عيونكم بها الزفت

بدر يستهبل : يمه لا .. لا .. ماأسمه زفت اسمه بلايستشين

ريم : أقول ورى ماتبلعها وتلعب ..

أمها : ياريم اللحين أنتي توجيهي أخر سنه روحي قابلي كتبك بدال ماتقابلين هالزفت

ريم تقلد بدر : يمه ..لا..لا ماأسمه زفت أسمه بلايستيشن

بدر يضحك : كفك

ريم : طقها : وقاموا يضحكون
هنا : دق التلفون وقبل مايقومون المطافيق بدر وريم .. أمهم كانت الاقرب وشالته

أم ريم : هلا ... هلا وغلا خيتي .. شلونك انتي .. بخير ياعلك بخير

مين ؟! .. اي هاذي هي قدامي وشبها ..!؟

طيب ... طيب ...

شوي خليني اروح بالتلفون بعيد !!


ريم انتبهت لامها اللي خذت التلفون وراحت فيه للمجلس الثاني بعيد عنهم

قامت تحاكي بدر : تهقى امك وش عندها عشان تآخذ التلفون هناك

بدر .. علمي علمك .. شوفي شوفي .. جاني قول

ريم ملت من كثر مايسجل فيها بدر أقوال ويكسر راسها .. رمت اليد بعصبيه .. هنقلع

لابوك لابو لابو من يلعب معك يالغشاش

بدر يضحك بصوت عالي يبي يستفزها : هههههههههه مساكين اللي أتكسر راسهم

ريم :انقلع هنـاك .. أقول أروح لغرفتي أبرك لي وراحت وتركته وهي مرتفع ظغطها

دخلت غرفتهــا .. وراحت عند الاستريو .. وحطتـ اغنيه هـــاديه لنوال الكويتيه

أغنيه تعشقهـــا وتحب ترديدها رغم انها قديمه

تبغي الصدق... اكذب عليك .!
اكذب عليك..!
هاذا عذر عشان اجيك .,’,’

عشـــــــــــــــــــــان اجيك.,’
كل الحكايه اشتقتلك
كل الحكايه اشتقتلك

آمر ولا يامر عليك( انا وقلبي )
ياحبيــــــبي
ياحبيبي
انا وقلبي بين ايدك

تبقي الصدق انا خلاص
خلاص من منك عسي مالي خلاص
تبقي الصدق انا خلاص
خلاص منك عسي مالي خلاص
سلمتلك كلي وشلي معاك قلي
سلمتلك كلي وشلي معاك قلي
افراح و ولصال وهنا ولا شقا خلي

مابي اكون الا معاك
في هامشك او في سماك
ماعاد يعنيني الشوق مضنيني
الحق علي قلبي
دخيل الله حس فيني

راحتـ للفراشهـا وأنسدحت عليه .. وغرقت برومانسيه حالمه مع أيقاعات الاغنيه

شوي الا حست باهتزاز جوالها (لديك رساله في صندوق الوارد )

المرسل (*****05515)..


سلطانة الغيد : مامريت في بالـك .؟
زي منتي معشعشه في بال محبوبك ..

أنا تولعت بـك وآقـول : عقبالـك
عقبال ماتلبسينـي لبسـك لثوبـك !


ريم رد المجهول يرسل : قامت تضحك .. ياحرام مسكين هالولد يعاني ..

دق باب غرفتهـا بها الوقت وماسمعته لان صوت الاغنيه كــــان الاعلى

انفتح الباب عليهــــا ودخلت امها وفتحت اللمبات اللي كانت مطفيه وراحت للأستريو وسكرته

ريم :اول ماتسكر صوت الأستريوا صحت .. وانتهبت لامها .. وقالت معاتبه

ريم : يممممه لييه .. الله يسامحك خربتي علي جوي

أمها قربت لريم : قومي اشوف على حيلكـ ابيكي بسـالفه .. وراحت لعند السرير وقعدت مقابل ريم بالضبط

ريم حست أن امها عندها شيئ مهم وخصوصا ان أسلوبها جدي معها

عدلت ريم قعدتهـا وانتهت لأمهـا : سمي يمه .. وش كنتي بتقولين

أمها تحاول تمهد للموضوع : يايمـه اللحين انتي اسم الله عليكي كبرتي وعقلتي .. ونضج عودك

وصرتي مره .. الكل يتمناكي .,’

وخلاص ان شاء الله هاذي اخر سنه وتتخرجين وتكبرين

ريم مافهمت تلميحات امها أبدا وفهمت غلط

ريم : يايمه لاتخافين على بنتك بالدراسه .. ان شاء الله اني أني ماراح أقعد على قلبك بها السنه وأسقط

أمها : لا يابنيتي مافهمتيني .. الدراسه يايمه صحيح مهمه بس برضو مي كل شيئ بها الحياه

البنت مهما درست وخذت من الشهادات مصيرها بيت زوجها

ريم صرخت وراحت باست أمها .. ياشيخه يسلم بؤؤك ..

انا قايله من قبل انا الدراسه مالها هدف بالحياه .,’ محد فهمني غيرك

امها تعبت من هالبنت اللي عجزت تفهم لابتلميح ولابتمليح

عجزت معها ..وقررت تقولها وتأدي اللي عليها

أمها : يايمه عشان كذا انا جايه أقولك خالتك توها مكلمتني وتبي تخطبك لولدهـا فهد !!!!
/
/

يتـــــــــبع


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 23-07-2013, 06:05 AM   #10
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



أمها : يايمه عشان كذا انا جايه أقولك خالتك توها مكلمتني وتبي تخطبك لولدهـا فهد !!!!!!


ريم .. أول ماسمعت اللي قالته أمها .. كل علامات الدهشه حلت فوق راسها

صدمه صعقه ذهول .. سكتت للحضه تبي تستوعب .. ثم ثار بركان داخلها

وقالت متنرفزه : يخسي آاخذه . مابقى الا هو .. والله .. والله العالي بسماه

لو مابقى غيره رجال بها الدنيا ماخذيته ..

امها معصبه من اسلوب بنتها : لاتقولين كذااا ياريم هذا ولد خالتك ومن لحمك ودمك

وماراح تلقين احد يصونك غيره .. وفوق هذ رجال

ريم : أي رجال واللي يرحم والدينك يايمه وهو مطلع عيون خالتي ومجنن خواته

وانسان صايع ضايع واكبر غزلنجي بالرياض وفوق هذا انسان كل شهر له بديره أي رجال يايمه

اللي فيه هالمواصفات .. الله يخليكي يايمه قفلي هالسالفه نهائيا ولاتجيبين طاريه وقولي لخالتي عن ردي ..

واذا مفتشله وماتقدرين .. انا اقولها واذا تبي بعد اروح لولدها واقوله وجه بوجه ردي بقوله ماعندي مشكله ابدااا ومحد هامني

امها كانت متعذبه مابين نارين .. مابين نار ودها توافق عشان ترضي اختها اللي هي اقرب من نفسها لها

ومابين نار انها توافق وترمي بنتها مع واحد تنطبق عليه كل المواصفات اللي قالتها ريم

امها بحنيه الام العطوف : يابنيتي شاوري روحك واذا على فهد فمصير الرجال يعقل .. وكل ولد طايش بعد

مايتزوج يترك خرابيطه ويتفرغ لبيته

ريم : لاوالله يايمه .. عمر الاعوج ماتعدل .. ومن شاب على الشيئ شاب عليه

امها عجزت معها : انا ماراح ارد اللحين على خالتك فكري وشاوري عقلك وردي لي بعدها بالجواب النهائي

وطلعت وتركت بنتها تآكل نفسها من الغضب .. تحقد عليه ماتطيقه تبغضه .. كل معاني الكره تتجسد باحساسها
نحوه
شلون يتجرأ ويخطبها وهو بها الحال وماتعدل . من انفعالها وفوران دمها قامت تمسك المخدات اللي كانت على

سريرها وترميها بجنون بانحاء الغرفه .. شوي الا دق جوالها .. طالعت الرقم .. وردت بعصبيه

ريم : هاه وشتبين انتي الثانيه

رنا مرعوبه : سلاام قولن من رب رحيم .. وشفيكي ياحظي تردين برداة هالنفس ؟

ريم وواصله حدها :من رداة حظي .. آآآآآخ يارنا اكرهه ودي امسكه بيديني واقطعه واقطعه واشرب من دمه

رنا ميته ضحك :ههههههههههههه اكييييييد وليد اخوكي .. قولي بالله هالمره وش مسوي بك ؟

ريم : مووليد .. ونتي الصادقه فهد ..

رنا وكأنها تذكرت ولد خالتك ؟

ريم : أي في غيره ..

رنا متسآله وشفيه ؟

ريم : خطبني

رنا عصبت وقالت منفعله .. لااا لاياريم لاتوافقين ..فهد مايصلح لك والله العظيم

ارفضي وروحي قولي لأهلك ماني موافقه

ريم مستغربه .. ياحليلك حتى انتي معصبه مثلي .. والله انك صقيقتي .. ياحبي لك بس

رنا :تكفين ياريم ارفضي .. اقسم بالله فهد مايصلح لك

ريم اشبك يابنت هاللحين انا رفضته وخلصت السالفه

رنا وكأنها ارتاحت : طمنتيني الله يطمن قلبك ياشيخه

ريم : اوف اوف اوف لها الدرجه مبسوطه اني رفضت .. رنو لاتخافين تراني والله ان اعرست

ماراح انساكي قسم

رنا : انزلعي بس قال انساكي قال .. اقول والله لوبس تفكرين تنسيني لا اصكك بها الترمس اللي جنبي

ريم ههههههههه كش منك صايره مفترسه

رنا : من عاشر القوووم .. المهم ريوم كنت بقولك ماودك تجيننا

ريم : لاياشيخه .. احلفي عاد .. احلفي بقوه بعد .. كنك ماتدرين عن قوانين شريخان بالبيت

وقامت تقلد صوته : طلعات للصديقات مافي

رنا : ههههههههه هبلاااااا وسكتت شوي ثم قالت

. آآآه ياريم ياريم لوبس تقعدين عندنا طول العمر وناسه

ريم : تخيلي عاد .. تصير .. ونتجمع ..كان قسم لنحيي جن الارض بالبيت

رنا تدقها بالكلام : ليش خيال مو حقيقه ..

ريم ابد ماانتهبت لجديه رنا بالكلام وخذتها على سياق المزح . أي بالجنه ان شاء الله .
.
عاد تصدقين يارنا انا ارحمك على الاقل انا اشوى منك عندي بدر وياسر اتطاقق واتونس معهم لاطفشت

لاكن انتي وحيده

رنا : من قال اني وحيده وأخوي سلطان وينه

ريم وتوها تتذكر : أي موهذا اللي اللي يدرس برااا ؟

رنا : ياقدمك .. رجع وجاب الشهاده اللي يبيها ماشاء الله

ريم عتبانه : ياحماره ليش ماقد قلتي لي انه رجع .. ولاعمرك حتى سولفتي عنه ؟

رنا : هو ماجاء من البعثه الا قبل سنه .. وبعدين هو بعيد عني وعلاقتي انا وياه من بعيد لبعيد

وبعدين ماجت مناسبه عشان اتكلم لك عنه !

ريم وتسوي روحها زعلانه عشان ماقالت لها .. برضووووو مو عذر

رنا : يالله عاد فكيها .. تدرين انا مجهزه لك مفاجأه.. بس توها ماكملت .. لاكن ادعي ربي يسهلها

ريم تمزح : الله يسترلا تكون مفاجعه

رنا كانت بتكمل وانتبهت لامها اللي توها مقبله لها بالصاله

ريووووم خلاص بعدين اكلمك باااي .. وسكرت

رنا متحمسه يممممممممه جيتي والله جابك

امها خير ان ششاء الله وش عندك !؟

رنا بحماس راحت لعند امها وشدت أيدها وقعدتها وقعدت رنا قدامها

أمها مستغربه ؟! وشبك خوفيتيني ..

رنا وهي قاعده عند رجلين امها وامها قاعده قدامها بالكنبه

رنا : يمـه يمـه .. لقيت لسلطان اخوي بنت تعجبه .. وعلى مواصفاته بعد

أمها متضايقه : يايمه للحين قاعده تفكرين تخطبين لأخوكي .. خلاص سلطان مايبي

اتركيه على راحته ..خليه متى ماحس انه محتاج يتزوج ..يجيني ويقولي

انا تعبت معه وتعبت من كثر مايفشلني مع بنات خلق الله ويكسر بخواطرهن

رنا : لاااا يامه قسم البنت اللي ابيكي تخطبينها له غييير غيرهم كلهم

يمه كل البنات اللي خطبتيهن لخوي صحيح كانن على قدر من الجمال لاكن للأسف شايفات روحهن

ونافخات خشومهن

وخصوصا ان كل العوائل اللي خطبتوا منهـا مدلعين بناتها .
.
امها : هاذي طلبات اخوكي ., اخوكي يبي بنت ملكه جمال .. .

.وأنا مالقيت الزين الا عند البنات اللي شفتهم

رنا : يمه تدرين وش مشكلك ؟... مشكلتك ..مافهمتي سلطان ولافهمتي مقصده

يمه سلطان عمره ماهمه الجمال الخارجي أحلف لك بها الشيئ .. سلطان واخوي واعرف شلون يفكر

آخر همه يشوف بنت ملكه جمال وينفتن فيها ..لو كان الجمال همه كـان امداه خذت عقله

أحد البنات اللي شافهن .. سلطان يمه يبي بنت غير عن أي بنت

مايبيها سطحيه مايبي همها بالحياه اللبس والكشخه والفشخره بآخر صرعات الموضه

والدليل انه يكرهني ويكره تصرفاتي لاشافني أشري ساعات بالآلاف .. وأقش ملابس

وأملي دولابي ..

سلطان يبي بنت غير بشخصيتها بطبايعها ومو قادر يلاقيها ولاحتى يدور عنها

سلطان لو كان قادر يسوي مثل الشباب ويروح يركض ورى البنات ويكلمهم عشان يدور اللي يبيها

كان سواها

لاكن اخلاقه ماتسمح له وشخصيته مي قادره تسوي هالشيئ .. حتى مايطيح من عين نفسه

عشان كــذا أنا اللي ابي اخطبها له بنت غييير

أمها ومندهشه من أسلوب رنا المندفع وعيونها اللي كانت تتكلم وفيها الف معنى ومعنى

امها كانت مقدره حماسها بس خايفه تخيب أمالها بالاخير لما تسمع من سلطان

تكرار رفضه بها الفكره ..

امها : يايمه انا مقدره اللي تقولينه . وكلامك واقعي .. حتى يمكن اللي قلتيه كنت احسه

بس ماقدرت اني اقوووله ., لاكن يابنتي لاتفرحين كثير لأن هالبنت من وين نبي نلقـاها

رنــا : من قال مو لاقينهـا .. البنت عندي .. ومستعده احلف يمين ان مايصلح لسلطان غيرها

أمها حمستيني اعرفها من بنته ووش اسمها ؟

رنا : ريم .. ريم بنت سعد الفلاني ..

أمها وكأنها سامعه هالأسم .. من هاذي ؟كأني سامعه بها العائله

رنا : يمه هاذي صدقيتي ريم .. ماتخبرينها .. يمه اللي شفتيها بحفل التخرج

البنت اللي كانت تمشي معي طويله شوي وجسمها رويان ومايل اكثر للنحف
..
هذيكي اللي شعرها بني وطووويل ؟!!

ماتتذكرينها

امها وكأنها تذكرت : أي أي بس تذكرت .. مو هاذي اللي كانت تمشي بالمسيره

ويوم شافت امها تبكي .. نزلت من المسرح وتركت المسيره .. وراحت ضمت أمها !!

رنا : أيوااا عليكي نور تتذكرينها .. وشرايك فيها

أمها : عز الله انها بنتن ماتنعاف .. سبحان اللي خالقها طول وحسن واخلاق ..

بس يايمه ..البنت صغيره على اخوكي وحرام نظلمها .. انا ماأرضاها عليها

رنا : يايمه الله يسعدك لاتسكرينها بوجهي .. انا امنيه عيني أشوفها مرت سلطان بيوم

أقسم بالله من يوم ماطرت لي هالفكره ونا مو قادره انـام وأخطط وش اسوي

الصغر يايمه صغر العقل .. وكل منهم مو متضرر بفارق هالسن

وبعدين ارجع وأقول والله يايمه ريم غير

يمـه ريم انسانه من كوكـب ثاني .. شخصيتها .. عفويتها .. بساطتها .,. خفه دمها

كل هذا يفرقها عن مليون بنت غيرهـا .. شخصيتها غير حتى تفكيرها بالحياه غير

صدقيني هذيكي البنت لو تشوفينهـا تقسمين بالله ان ماعندها سالفه بالحياه وانسانه

مضيعه عقلها وماشيه .. لاكن لو تدخلين داخلهـا .. تلقين عنفوان بنت وشموخ وعزة نفس

صعب تلقينها بأي أحد ..

أمهـا أبتسمت : كل هذا غلا لصديقتـكـ .. وش مسويه بك هذيكي البنت

رنا بجديه : مشكلتها عمرها مافكرت تسوي شيئ

غير انهـــا تسري مثل الهمسه على القلب وتخفف ماعليه بدون ماتحس .,’

امها محتاره : ياخوفي يابنيتي يخيب أملكـ .. لاتتأملين بأخوكي كثير

رنا : يمه لاتحبطيني ... تكفين

يمه ابي منك شيئ واحد .. اليوم اقعدي مع سلطان وأفتحي معه الموضوع ..

يمه طلبتك لاتتركينه الا وهو موافق ..

بها الوقت قطع على حوارهم صوت الباب يفتح ..

رنا اول ماشافت سلطان مقبل عليهم فزت على حيلهـا .. ونبهت امها عشان ماتنسى السالفه اللي أتفقوا عليها

سلطـان بها الوقت دخل عليهم بهيبته اللي ربي فطرها فيه .. ولابس بدله الضباط بما انه توه راجع من دوامه

دخل عليهـم وسلم وهو واقف .. مسـاء الخير

أمه ورنـا .. مساء النور

سلطان كـان راح يكمل ويروح يصعد لفوق

أمه وقفته : تعال يمه على وين ؟!

سلطان وواضح على ملامحه علامات التعب والارهاق .. بروح اروح اريح شوي جسمي تعبان وصوتي رايح

ومابي غير الفراش

أمه : والغداء ؟

سلطان : ماأبي الحمد لله .. بلعافيه عليكم .. وكان راح يرجع ويصعد

وامه أستوقفته للمره الثانيه .. تناديه (سلطان )

سلطان التفتت لأمه : سمي

أمه سم الله عدوك .. تعال ابيك بسالفه ولا عليك امر

سلطان رفع حاجبه مستغرب أي سالفه اللي تبي تكون بها الوقت وأمه ماقدرت تاجلها لما يقوم من النوم

مافكر كثير بأحتماليه كونها ايش .؟! .. سلطان قرب لامه .. وقعد بالكنبه اللي قدامها ..أمريني يايمه وش بغيتي

أمه وبعيونها لمسه حنان تدفي الكون بكبره .. : يايمه ماتشوف روحك .. ذابح نفسك بها الشغل

اللي مايخلص ومكبرك عن عمرك عمر .. يايمه والله ان قلبي يتقطع عليك كل لحضه ونا أشوفك عزوووبي

ومو لاقي بنت الحلال اللي تسعد قلبكـ ., وبعدين يايمه شوف شلون راح عمرك ونت تركض ورى خدمه شغلك

وورى هالشهادات وناسي نفسك وناسي تكمل نص دينك ..و اللي بعمرك أعرسوا وجابوا عيال ونت مازلت

انت ماتغير شيئ بحياتك ومازلت عزوبي .

. سلطان : كان حاس قلبه ومتوقع من امه تبي تفتح هالسالفه . تعب من تكرار هالمنوال عليه

ومل من اصرار امه ومحاولتها بترسيخ هالفكره براسه

سلطان بحلم : يايمه الله يرضى لي عليكي .. انا انسان مالي رغبه بالزواج .. اتركيني على راحتي

رنا هنا كانت مستمعه وقلبها قابضها لاسلطان يقنع أمه ويرفض الزواج مثل العاده .. كان ودها تتكلم

بس مابيديها حيله ..ومو قادره ..

أمه : يايمه اللحين عمرك صك الثلاثين وداخل بالواحد واالثلاثين وأذا أجلت هالفكره وماحطيتها براسك

تبي تقعد بالاربعين ووقتها يايمه ماراح تلقى البنت اللي تبيك . وبعدين يايمه انا ابي اتطمن عليك

وأبي وحده تقوم بشؤنك .وواجبك وتسعدك وتوسع ضيقتكـ ..لاضقت

سلطان تعب من تكرار هالسالفه وتعب وهو يشوف بنات وولا بنت قدرت تدخل مزاجه ..

قام يبي يصرف ويختلق حجه جديده .. يايمه انا لقيت اللي ابيها وقلت لأ

هذا انتي شايفه ظلمت بنات خلق الله ونا اشوفهم وبالآخر أطلع ومو راضي فيهم

دوري لي عن اللي ابيه وذيك الساعه تلقيني جاهز اتزوج ..


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 23-07-2013, 06:06 AM   #11
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



أمه وأذا قلت لك ان عندي اللي تبيها وبنفس مواصفاتك واحسن ..

سلطان حس بخيبه امل : وشبك اصابعه ببعض : ومنهي بنته هاذي !؟

امه : اسمها ريم الفلاني .. أهلها اجواد وراعين اصول والكل يمدح فيهم .. والبنت سبحان اللي خلقها

ومبدع بتصويرها حوريه

سلطان كان حاس قلبه ان امه ماراح تتركه من هالقعده الاوهي مسويه اللي تبيه

كان راح يجادلها ويحاول يدخل من طريق ويطلع من طريق كالعاده .. الا انه لسوء حظه كان التعب من حظه

اليوم وماله حيله الا يوافق عشان يفك نفسه من حصار امه

سلطان بقل حيله : خلاص اللي تشوفينه خير سويه ونا راضي عنه

أمه تهلل وجهها من الفرحه .. من كثر ماكانت مبسوطه كان نفسها تركب لنفسها جناحين

وتطير من الفرحه .. قعدت تدعي له شوي .. وتصيح شوي .. واللي زاد من فرحتها هو تبني سلطان لها الفكره

عقب ماكان رافضها نهـائيا ورافض حتى يتكلم فيها حتى

أمه والدمعه بعينها : آلهي ياسلطان ياولد بطني تجعلها نصيبن لك .. ونت نصيبن لها

سلطان مارد ولاعلق سوى انه رسم احلى بسمه على شفاته .. حتى بانت غمازتينه

وكمل طريقه لغرفته

رنا وامها ماكانوا متوقعين ردة هالفعل من سلطان ابدا ومو مصدقين اللي سمعوه ابدا

رنا كانت طايره من الفرحه ومبسوطه وامها ماكنت اقل منها حال قعدت رنا وامها

وقاموا يخططون وش يبون يسون وام سلطان محترقه على نار متى يجي بكرا

وتدق على بيت ام ريم وتخطبها قبل ماولدها سلطان يهون عن الفكره

من بكرا بالليل ببيت ريم الجميع كان مجتمع على العشاء بأستثناء وليد اللي مسافر لجده

أسبوعين عشان شغله وقاعدين يسولفون ويمزحون مع بعض

وحولينهم فيصل وريماس عيال مها اختها

اللي جايه اليوم وجايبتهم معها وقاعدين يشوفون ريماس وفيصل ويعلقون على حركاتهم وسوالفهم البريئه

بأستثناء امهم اللي كانت سرحانه وبعالم ثاني .. صحاها صوت ياسر ولدها

ياسر بحينه : يايمه وشفيكي سرحانه وماتآكلين !

امه ياوليدي انا شبعانه .. كل انت بس .صحه على قلبك

ريم :لاماش اليوم الوالده فاصله الخدمه عننا

بدر يمكن مافي ابراج هههههههههههههههههه

امهم كانت تتأملهم وقلبها مابين حزن وفرح .. وقلب كبير يضم أبنائها .. سرحت فيهم شوي

وخذاهـا عقلهـا لأفكار ام حنون مفتخره بعيالها ..,’هذولا عيالها وليد وياسر

كبروا وصاروا رجال واللحين لو يبون خطبت لهم وزوجتهم ..

ومها بنتها تزوجت وجابت عيال .. وهاذي هي تسمع بأذانها كلمه جده منهم

وريم اللي تشوفها بعينها طفله وبعدها طايشه و ماعقلت .. هاذي هي كبرت وصاروا الخطاب

يدقون بابها يبون بنتها

تذكرت زوجها سعد الله يرحمه وتمنت يشوفهم بعد ماكبروا .. وكل واحد من اليوم يبي يبدأ ويشق طريقه بنفسه

مها : يمه طلبتك وشفيكي قولي لي .. والله ان فيكي شيئ .لاتخبين

امها بحزن وبعد فتره صمت قصيره .. : تذكرت أبوكم الله يرحمه تمنيت بس لو يشوفكم بعد ماكبرتوا

الكل بحزن بعد ماهزت كل منهم الذكرى .. الله يرحمه ويغفر له ..

الكل بعد ماكمل عشاه قام من السفره واللي راح يغسل واللي راح عند التلفزيون يكمل مسلسله ..

واللي تسهل على غرفته ونام ..

بالمجلس ماكان موجود غير ريم ومها وبدر وأكيد امهم ..

قامت امهم تبي تصرف بدر لأن عندها سالفه بتقولها

امه : يمه بدر ماودك تروح تلعب بليستيشن بغرفتك

بدر رفع حاجبه : تصريفه يعني ..

أمه : رحمت ربي أني مخلفه ولد ذكي .. قوم ونا امك قوم

بدر احترم روحه وتوكل على غرفته .. وريم ومها مستغربات من تصريفه امهن لخوهن بدر .. ومنتظراتها تتكلم

مها : يالله يمه تكلمي ننتظرك ؟!

أمهابعد فتره صمت .. أختك ريم انخطبت ؟!!!!

مها : احلى احلى مبروك ريم تبين تدخلين القفص الذهبي ماشاء الله

ريم عاقده حجاجها ومستغربه : اش ذهبي وفضي بعينك .. .. مها : اخس والله وكثروا خطابك

الاول فهـد .. والثاني هذا .. وبكرا ماندري مين ..

ريم ومي مستوعبه ولامآخذه الامر بجديه ضحكت بسخريه : اللحين سبحان الله طول هالسنه مانخطبت

وبسبوع واحد يخطبوني ثنين ....صدق دنيا

أمها : والله احرجتني بكلامها وحسيتها طايحه علي بالكلام .. وتبينا نوافق ولو بعد شهر ..

ريم بحزم : يمه اقول دقي عليها وقولي لها .. تسلم عليكي بنتي تقول اني رافضه بالثلاث

أمها : احسن بعد ..

ريم :سبحان الله .. اللحين يوم ولد اختك كنتي تزنين فوق راسي الا تبيني اوافق

وهذا هالضعيف تقولين عنه احسن بعد

أمها : انا ابي مصلحتك .. انتي توك صغيره على العرس وماتقدرين تدخلين دنيا ثانيه

مها : الا صحيح يمه وش اسمه .؟!

أمها بعدم اهتمام .. سلطان سلمان الفلاني

ولد التاجر المعروف سلمان الفلاني

ريم بعد ماكانت تشرب عصير شرقت فيه وقعدت تكح وتكح

واختها تضرب بظهرها

ريم ومي قادره تصدق :يمه عيدي الاسم ماسمعت ..

أمها مستغربه : سلطان سلمان الفلاني ..

ريم طارت عيونها وتجعدت ملامح وجهها على بعضها ونط عرق الشياطين براسها ., على طول مر ببالها كلمه

رنا (مفــــاجأه ) .. شدت عل اسنانها و .. قامت معصبه وهي قاعده تتوعد : وتتحلف برنا

رنا والله ماتركها لك .. على طول جابت جوالها وقامت تكلمها وشياطين الانس والجن فوق راسها

رنا : اصبري ياريم هدي .. اي يا اذني .. خلاص طيب ..اصبري .. قامت صرخت تبي ريم تسمعها وتعطيها

فرصه تتكلم ..رييييييييييييييم كافي عطيني فرصه اتكلم حرام عليكي

ريم وتوها مابردت حرتها بالكلام : اجل تخطبيني لخوكي وماتقولين ومسويه فيها حركات ومفاجآت

.. اسمعي عاد .. تراني بشرك رافضه اخوكي .. وحركات المفجات هاذي خليها لك

رنا بجديه : ريم طيب خلينا نتفاهم .. تراني ماسويت شيئ وبعدين يختي اش فيها يوم اخطبك لخوي
حرام ولاعيب
ريم " الزواج يارنا مو لعبه تخطبين على مزاجك وعلى الهوى اللي يريحك .. افرضي اني مو كفو زواج

. واخوكي من بكرا يبي يطلقني .. افرضي ان براسي واحد وماقلت لك عنه .. ماحسبتي براسك ان احد

هالفرضيات يمكن تصير ..

رنا : والله ياريم وهذا انا احلف لك ان مايصلح لخوي غيرك .. روحك.. طبايعك .. حتى خبالك

تكفين ياريم لاتنفعلين وشيلي سالفه الرفض من راسك يرحم امك

ريم : وطافح فيها الحيل ومي متقبله السالفه ابدا : رنا .. تعرفين تقفلين السماعه ولا انا اعلمك

رنا : قبل ماتسكرين فكري .. ولاتآخذين السالفه بجنون .. فكري ولو مره بعقلك

ريم : طيب .. بس ما اوصيكي .. لاتنسين تبلغين امك عن ردي حتى تختصرين العناء على امك وماتدق تتاكد

رنا : ماراح اقوله ولاراح اعتبر روحي سمعت شيئ .. وقبل ماتتكلم ريم وترد

قفلت رنا بوجهها السماعه ..

مها اختها صعدت لعند ريم فوق بغرفتهـا وبدون ماتدق الباب دخلتـ وقفت

ريم كانت توها مسكره من رنا ومازالت اثار الانفعال عليها

مها وهي مازالت واقفه على الباب قالت مستغربه ؟! وشبكـ وش صاير .,’

وليش صعدتي كذا معصبه ؟! الولد تعرفينه ولايعرفك ؟!

ريم وخايفه مها تفهمها غلط : لايابنتي منتي فاهمه السالفه ولاشيئ ..

مها دخلت : خوفتيني قولي وش صاير . حتى امي تحت طقتها الوساويس

ريم بعد ماحست روحها ضحكت : لاتخافون علي ماني منحرفه لها الدرجه عشان اعرف شباب من وراكم

انا ياطويله العمر اقولك السالفه . هاذي صديقتي المسعده رنا .. الله ماني قايله لايوجه لها الخير

خاطبتني لخوها ..

مها .. أي اخو .. يعني شلون في واحد ثالث خاطبك

ريم صفقت روحها على غباء اختها : ياذكيك بس .. اخوها الله يسلمك يطلع هو نفسه الولد

اللي قالتلي أمي عنه .. انه خاطبني ..


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 23-07-2013, 06:07 AM   #12
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



مها مندهشه ! اها .. طيب وين اللي يعصب بالموضوع .. !!عادي بنت تبي تخطب صديقتها لأخوها

ريم : شلون وين اللي يعصب .. اقولك البنت خاطبتني لخوها .. ولا ياليتها كانت قالت لي من قبل

كان والله عادي وتقبلت الموضوع ورفضت بكل هدوء

انا اللي جنني أن الخطبه جت بها الطريقه وصلتها لأمي على طول بدون حتى ماتحط عندي خبر

وكأني غبيه .. وبعدين أتركيكي من هالسبب .. كل اللي قلت يهون .. عند منهو اخوها

تدرين عاد اخوها هذا لاعرفه ولايحزنون .. انا اساسا مادريت ان عندها اخوها الا من كم يوم

يختي البنت بطت كبدي .. رفعت ظغطي على هالتصرف ..

مها : بعد صمت .. طيب اللحين بسألك .. انتي ليش رافضه فكره الزواج ..

ليش احس ان هالفكره اخر أهتماماتك ؟

وأي بنت بعمرك كان فكرت فيها وحلمت بزوج المستقبل اللي تبني عليه طموحاتها ..

ريم تضحك : بذمتك عاد انا انا اختك ريم وجه عرس .. وزواج وبيت .. ومسؤليه وعيال

انا عساي اقوم بنفسي .. مو عشان اقوم برجال .. خير ان شاء الله

وبعدين تعالي على الاحلام وما الاحلام .. هاذا انتي قلتيهـا (اي بنت بعمرك تحلم بزوج المستقبل )

قلتيها> تحلم < يعني كل السالفه سالفه حلم مو واقع .. حنى احلامنا وين والواقع وين

حنى حلمنـا نعيش قصه حب .. نسهر عشانها الليالي ونفكر فيه ويفكر فينا .. ونتمنى نلقاه ونتزوجه

ونسطر قصه حب اسطوريه تتوج بالزواج حلمنا نلقى انسان يحن علينا ونعطيه قلب .. ويعطينا اهتمام

.. هاذي احلامنــا اللي مستحيل تتحقق .. وتبقى احلام .. ومين قالك ترى حتى انا هاذا حلمي ..

بس عمري ماراح أفكر واخليه واقع وأسعى ورى الحب .. دامه هو نفسه ماجاني .. انا على الاقل اكثر انسانه

واقعيه امشي ورى عقلي قبل قلبي ولا على الحب ألاعمى اقدر امشي وراه واطيعه ولو كنت ابي احب كان

حبيت وماهمني احد .. بس انا مابي اتعذب ومابي اعيش الخيال وأكذب الكذبه وأصدقها ..

واخاف اتعب روحي واحب وبالآخر اطيح ضحيه من ضحــــايا عشيقات رجل الماضي

واخون الانسان اللي راح يكون زوجي مستقبلا ..

انا ابي حياتي تكون مثل ماأبي .. ابي اعيش على الطريقه اللي تعجبني .. وماراح اسمح لاحد يدخل قلبي

الا الانسان اللي ابي اشوفه بأول ليله من زواجي .. هاذي نظريتي يمكن تكون صح ويمكن تكون غلط ..

بس بالاخير تبقى قاعده بمشي عليها بمسيره حياتي ومقتنعه فيها

مهـا : بس برضو الحب شيئ حلو وكلنا محتاجين له .. ويمكن يكون الولد اللي خطبك واللي يطلع اخو

صديقتك حبك .. ويبي يآخذ ك وهو عارف كل شيئ عنك .. ويبيكي مثل منتي

ريم : يابنت الآدوام وش جاكي افهمي .. اقولك قسم بالله هذاك الولد مايعرفني ولا حتى انـا أعرف عنه أي شيئ

أقسم لك بالله اني ماعرف منه الا اسمه بسسسس .. وبعدين انا متأكده مليون بالميه انه لايحبني ولايحزنون

انا متاكده ان رنا دخلتني براسه لأنها تبيني انا وياها نعيش ببيت واحد مثل ماكنا انا وياها نتمنى من قبل ..

حتى انا كنت اعتقد ان امنيتها مزحه ماراح تسعى وراها على شيئ ..,’! وبها الحركه صدمتني

مها : جد انتي مدري وش طينتك .. ولاجاييك واحد ماينعاف .. من عائله مرموقه .. ويطلع اخو صديقكـ

وياسر تحت .. يمدح فيه .. ليش ينرفض

ريم : تنرفزت يوه شلون يعني مافي غير سيره هالولد اليوم ..

زواج وماني متزوجه بالطول بالعرض افهموها عاد ..

مها : ضحكت ..والله مقرود عين امي اللي ياخذك قسم بالله اني راحمته من اللحين

ريم صقعت اختها على راسها .. مقرود عين ام زوجك انتي وجهك ..

ولا انا والله ياللي يبي يآخذني ان امه داعيه له بليله القدر من يوم الجمعه الساعه خمس

مها قامت وأبعدت عن ريم : لاتقوم تذبحها على اللي تبي تقوله اللحين :

مها : لاوالله ونتي الصادقه الا داعيه عليــــه ..بيوم عرفه من يوم الجمعه .. لاكن تدرين

انتي مو كفو هالولد .. انتي كفوك فهيدان ولد خالتك .. وقامت تضحك وطلعت برا الغرفه قبل ماتنذبح على يد ريم

لانه عارفه وش راح تكون ردة فعلها لاسمعت هالأسم ..

ريم صرخت يوم سمعت طاريه وكأن الجني اللي داخلها عدوه فهد : مهوه

تعالي ..

مها حتى مانتظرت تسمع رد ريم .. وعلى طول نزلت تحت .. لايجيهـا شيئ مايرضيها

ريم : راحت تبي تلحق مها .. وللاسف مالقت الا غبار خطواتها تنفض روحها

ضحكت ريم لاأراديا على هالحركه .. ورجعت لغرفتهــــا ... ونبهتها نغمه رساله جايتها

(لديك رساله في صندوق الوارد ) المرسل فهد


ريم : تأففت افففففففففففففف ياليل هالولد .. اللي طابق على نفسي .. متعوده عليه ومتعوده على رسايله

اللي يصبحي ويمسي عليها والالعن من ذلك أنه حافظ رقمها وكل ماملت من ازعاجاته وغيرته .. يرجع ويجيب

رقمها من خواته .. حتى يأست ريم منه وقررت تبقى على هالرقم وتتحمل رسايله اللي تغث القلب واللي يرسلها لها

بكل جرأه .. ومستمر عليها حتى على تطنيش ريم له

فتحت الرساله وقرتهـا ..

واحد ينام وعنده اللي يضمه
وأحد ينام وضم همه على هم
وأحد لقاله عطر صدر يشمه
وأحد على ريح الحزن أدمن الشم
وأحد مسح دمعات عينه بكمه
وأحد غرس سنه من الضحك بالكم
وأنا غريب لي مع الوقت غمه
أسقت عروقي من الغلا شربة السم
غربة وطن يا بشر وسط لمه
وغربة شتات في وطن يجهل اللم
ياما شربنا الهم كيفه؟ وكمه؟
وياما قلوب ترخصك قالت بكم!
وبآخر الرساله كاتب .. أحبك وبظل احبك لآخر يوم بعمري .. ومصيرك بتكونين لي وبكون لكـ

حتى لو رفضتيني

وبالآخر مثل ماتعود يختم رسالته (مجنونكـ فهدـ )

ريم وجهها تلخبط من الاحراج .. حست ببجاحه هالانسان شلون واحد مثله يرسل رساله جريئه مثل هاذي

طول عمرها كانت تحس بوقاحته .. لاكن اللحين تاكدت .. عجزت وهي تقولها بوجهه اكرهكـ وعمرها

ماحست ان هالكلمه أثرت فيه .. ماتدري من ايش مخلوق .. انسان ماعنده دم ولاحتى مشاعر

مستغربه شلون متعلق فيها لها الدرجه وهي ماتطيقه وعمرهـا وبحياتها ماحسسته بالقبول من ناحيتها

لها الدرجه في ناس ماعندهم كرامه .. مايفهمون لغه المشاعر .. تقوله اكرهك من صميم ذاتي .. ويقولها

مجنون فيكي .. !! كان ودها ترد عليه .. بس خافت تعطيه وجه وتحسسه بأنها مهتمه فيهولو واحد بالميه ..

أكثر شيئ فرحها أن فهد عرف برفضها له .. على الأقل المعلومه اللي كانت تبي توصلها له .. وصلتـ

قطع على تفكيرها رساله ثانيه بعدها على طول

المرسل (*****05515)

ريم بينها وبين نفسها قالت (المجهول كالعاده !..
/
/
/

عمري .. ماحبيت كلمة
" إنتظار "
إلا ..
يوم إني " عرفتك "
عشت معنى الـ " إنتظار "
ذبت فيه .. و .. ذاب فيني
و.. صرنا واحد ..!!
نعشقك .. ليل و نهار ..
بعدها .. طبعا .. دريت
ليه جيت ..؟!
وليه قلبي... بـ كل بساطه !!
كان واقف فـ انتظارك ..؟!!
يحتري .. بردك ..و نارك ..
يحتريك
وانت مافكرت..
لحظة تحتريه/
/
/
يوم عن يوم هالولد المجهول يثير استفهامات براسها اكثر وأكثر ..
تركت ريم الجوال ومافكرت كثير زي العاده وراحت تتتوضى تبي تلعن الشيطان وتصلي ..
..

)


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 23-07-2013, 06:08 AM   #13
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



مرت ايام الامتحانات بسرعه وماحسوا فيها .. وطبعا ريم حظيت بالنصيب الاكبرمن الراحه واكثر انسانه

استمتعت فيها وانبسطت وطنشت ابو الدراسه وأم الكتب .. ومافكرت تفتحها الا قبل بدايه الامتحانات بيوم

بيوم السبت باول ايام الامتحانات النهائيه ..أجواء مكهربه ومصحوبه بشوي من الخوف للبعض ..

وللبعض الآخر تبلد احساس وعدم احساس بقيمه الموقف اللي يعيشونه .. هناك بالمدرسه .. وعينك ماتشوف

البنات .. اللي تشوفونها ملزقه وجهها بالكتاب وماتبي تفوت عليها ثانيه حتى مايضيع عليها حرف وماتشوفها الا

الشعر مزيت والشكل مبهذل ومي رايقه لشيئ والاخلاق معها قافله وماتكلم احد وهاذي من عندي تأكدوا انها

ناجحه مع مرتبه الشرف

اماعن الفئه الثانيه الاوهي اللي تجيك كاشخه على 24 وجايبه طبلونها بحركات الشعر والاكسسوارات والحاله

أما عن الكتاب فحدث ولاحرج .. تلقاها تاركه الكتاب بجنبها ومسكر ..مخليته جنبها بس عشان تحس انها عندها

امتحان اليوم ..وطبعا ميه بالميه اظمن لكم ان هاللي قاعده اتكلم لكم عنهم مصيرهم بيت اهاليهم .. يناديهم ..

اللي هم من شروى ريم الفالحه وشلتها ..

التموا الشله على بعض و قعدوا يسلمون ويسولفون على على بعض وكأن لهن سنين ماشافن بعضهم البعض

مو اسبوعين .. وكملوها هاتك ياسواليف وحش بخلق الله ومطنشات الكتب ..

كل البنات كانن يسولغن مع بعض بأستثناء ريم ورنا ..

ريم اللي كانت واصله حدها من الموقف اللي تعتبره بايخ من رنا ..

رنا تحاول تكلم ريم :

رنا : ريم ..

ريم ماردت وكنها ماسمعت ..

رنا مصره : ريييييييم بلاسخافه اكلمك ..

ريم : مطنشه : ايوا يانجلا وش كنا نقول

رنا : ريم وجعه ردي عاد

ريم : اففففففف .. نور نور .. اصبري بقوم معك اتمشى ..وقامت وطنشت رنا ..

مرت الدقايق بسرعه .. وبعدها الكل تجهز وبدت التحضيرات للدخول لقاعه الامتحانات

الكل كان متوجه لفصله .. وهناك عاد تشوف البنات .. اللي تشوفونها خايفه وتنتفض وتقرى الاذكار مرعوبه ..

واللي مو هامها والوضع عندها طبيعي .. وكل قاعه تشوفنها تصدح بأصوت البنات وكل وحده تلقاها تسأل

زميلتها عن السؤال الفلاني .. مع انها من خمس دقايق مذاكرته بس من الخرعه تلقاه طار ..

لحضات ..وبدت تدريجيا تهدى المدرسه قاعه قاعه ويعم الصمت .. وتتوزع الاوراق وتشتغل افكار البنات ..

.. مر اول يوم كأي يوم روتيني بطبيعه الامتحانات .. البنات يحلن .. وبعدين يوقعن وبعدها يتسهلن على برا

القاعه ..ريم طلعت من الامتحان واخلاقها قافله مو عشانها ماحلت زين لا عشان ابغض واصيع شله

تشوفها على وجه الارض معها بالقاعه ..

رنا لمحت ريم من بعيد وصارت تناديها: ريم .. ريم .. ريوم اصبري

ريم تمشي ومطنشه مع انه تسمع صوت رنا يناديها

رنا : وقفت عند ريم .. ويالله تآخذ نفس .. وجع ماتسمعين لي ساعه انادي ؟؟

ريم بدون نفس : هاه .. خير وشتبين .انتي الثانيه بعد ..
رنا : سم الله علي شوي شوي ..

ريم اخلصي ..

رنا : أي شلون امتحانك .؟

ريم .. والله معفن مثل وجهك ..

رنا تعاند : دامه مثل وجهي .. اجل اكيد ناجحه فيه

ريم : رنا .. يارنا .. تعرفين الله لايهينك تهويني شوي ..ترى الانبير عندي متعدي العداد منك

رنا ضحكت : خلاص عاد ماصارت ذليتيني بذيك السالفه .. انسي يابنت الحلال انسي ..

اقولك .. واخوي عمره وعساه ما اعرس .. بس انتي خلاص لاتدققين بالموضوع كثير

ريم سكتت ..

رنا : هاه بشري رضيتي ياعمتي ..

ريم ابتسمت .. وكاها رضت .. لابقى شوي ..

رنا : ياليل .. ومتى ناوي يطيح

ريم ضحكت .. لاخلاص ابشرك طاحح

رنا : أي كذا اضحكي .. ياشينك لاقلبت خلوقك .. ويابغضي لك

ريم ضحكت : ترى اهون وارجع لزعلي

رنا ضربتها على خفيف : يالله عاد .. اعطيتك وجه .. وضحكوا وكملوا طريقهم للبنات

.. مرت ايام الامتحانات تجري مانها البرق .. وكل يوم من هالليالي كان له طعم ثاني لريم وشلتها ..

يوم بيوم كانوا يستمتعون بكل لحضه كانوا يقضونها مع بعض بكل تفاصيلها ..

بدا العد التنازلي .. وهذا هو آخر يوم لهم بها المدرسه .. اليوم بيودعون

آخر سنه من مرحله الثانويه وبيتخرجون .. اليوم بيودعون عالم المدارس .. والدفاتر والكتب

ومعهم بيودعون كلمه ابلا .. وبيتبنون بعدها كلمه الدكتور والاستاذ ؟؟..!!

كل وحده منهم من هاللحضه راح تششق طريقها لحالها .. مع مستقبل مجهول .. وبصيص امل

لحياه احلى لبكـرا .؟!..

آخر يوم كان محزن لبعض البنات .. اللي صارن يبكن .. من الالم وكلن على حسب اما على فراق صديقتها ..

واللي تبكي على فراق حبيبتها .. واللي على فراق مدرستها .. كل هالنوعيه كانت عكس شلة المرح

شله ريم بلعكس كانن يضحكن ويعلقن على اشكال البنات اللي يبكن .. كلهن ماكان ودهن يضيعن

ولالحضه من وجودهن مع بعض .. صحيح اليوم يمكن يكون أخر يوم يشوفن فيهـا بعضهن البعض

لأن كل وحده لها ظروفها وحياتها الخاصه اللي تمنعها من زياره الثانيه

ريم .. مع بنات شلتهـا بعد ماخلصوا من التعليق على امه لا اله الا الله .. خذن روحهن وصارن

يدورن بانحاء المدرسه .. ويتنقلن مابين الفصول .. ويتسرجعن ذكرياتهن مع بعض .. ويتذوقن طعمهـا

وكأنهم بها اللحضه عاشو فيهـا .. مشى الوقت .. وكملوا يتنقلون ويتأملون بجدران هالمدرسه .. وعند كل جدار

قاموا يتذكرون كل ذكرى كتبوهـا مع بعض بالزاويه الفلانيه ..وبالجدار الفلاني ..كل حدث كان يصير معهن من
مواقف الاكشن المخيف والمغامرات الحلوه ..يدوننه بالمكان اللي صار فيه .. وتحديدا على الجدار

.. خذتهم الذكريات لعالم ثاني .. .. وجيههم صارت مابين حلاوه الذكرى ومراره الفرقى ..

آخر الثواني قربت على الوداع .. وكل وحده بدت تنسحب وتمشي وبالنهايه كل منهم لبست عباتها وعند السلام

ماقدروا يسكتون .. وقلوبها دموع عند النهايه

..ريم :كان داخلها شيئ يتقطع من الحزن .. وبما ان طبيعتها تكره احد يشوف دموعها .. .. عجزت .. صارت

تمثل دور الجبل اللي مو هامه .. لاكن مع هذا ملامحها فضحتهـا .. ولمعه الدمعه بعينهـا بانتـ غضب ..

وأفترقوا

بكذا انتهت أخر سسنه من حياتهم كطلاب مدارس .. والكل بقى ينتظر شهادته بعد أيام .. طلعت النتايج ..نسبهم

ريم كانت ..(87),ورنـا 80 .. اما عن بقيه الشله .. فمحد صعد أكثر من ذلك .. كلهم بحدود الثمانين

أبتدت الأجازه .. وبدت الراحه ..وبدى الطفش معها .. مو عشانها ممله .. لا .. عشانها فارغه وخاليه من أي

حياة للبعض .. بعد اسبوعين من الاجازه .. بالليل ريم كانت ضايقه فيها الوسيعه .. واصله حدها من الطفش

. قامت تتسدح على الكنب .. ومن ثم تقوم وتقعد على حيلها ..شوي تطقطق بجوالها وشوي بالقنوات ..

ريم تحاكي امها .. اففففففف .. يمه طفش .. والله طفش مليت طقت كبدي .. سهر ونوم وآكل .. ومقابل تلفزيون

يمه حرام عليكم طفشت ..

أمها عقب ماكانت مشغوله بقرايه كتاب .. سمعت بنتها ثم ردت .. : احمدي

ربك على الصحه والعافيه .... وبعدين مي هاذي الاجازه اللي تتمنينها يالله خوذي ..

ريم : الحمد لله على العافيه ماقلنا شيئ .... بس ياناس ياعالم مليت من مقابل الجدران بالبيت ؟ابي اطلع مثل

الخلق ..ابي اتمشى .. مي حاله هاذي

أمها : من يبي يتمشى بك .. وليد يابعد عيني هو .. للحين بجده مارجع .. وياسر ماينشاف يطلع المغرب وايجي

الا الظهر .. ينام .. وبعده يقوم المغرب وهاذي عيشته .. . وبدر اخوكي ماغير متنقع بها الحواري يلعب كوره ..

حتى قلب لونه كحلي من الشماس .. يجي وينام وهاذي حالته ..

خلصوا اخوانك من بعد .!

ريم هنا خارت قواها مالها حيله غير تبلع لسانها وتسمت .. ريم أففففففف وقامت ..

أمها على وين : ريم لجهنم الحمراء .. ابنتحر ..

أمها تمازحها وتجاريها : تعالي شوفي التلفزيون ابرك لك من الانتحار ..

ريم وقفت والتفتت على امها : طلع من خشمي هالتلفزيون مافي فلم او مسلسل جاء برمضان او شعبان

الا شفته .. حتى عيوني شوفيها أذوت ..

أقول اروح اطس لملاذي غرفتي أنام أبرك لي ..


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 23-07-2013, 06:12 AM   #14
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



راحت ريم بملل لغرفتهـا بخطوات يالله تشيل روحهـا من الارض ..

دخلت ورمت روحها على السرير متملله ..

حياه فارغه .. مليانه ملل .. مافيها شيئ .. ومي قادره تصنع بحياها شيئ جديد ..

أمنياتها كثير بس محد قاعد يسمع .. ولايعطيها وجه ..

قطع عليهـا صوت جوالها بنغمه مميزه خاصه فيها ..

ضغطت ريم الز الأخضر .. بدون أهتمام .. حتى بدون ماتشوف الرقم .؟!

المتصل : بصوت رجالي غليظ ....,’ مساء الخير ..؟!


ريم اول ماسمعت الصوت انصدمت .. ورجعت شافت الأسم .. لقت الرقم غريب ؟!

؟.؟.؟.ريم بأندفاع .. خير أن شاء الله وشتبي ..

المتصل : قلنا مساء الخير ..طيب ..

ريم ... الله لااااااايمسيك بالخير ..

المتصل : دامك ماتبيني اكلمك ليش راده على الرقم طيب ؟!ولاحركات بنات يعني وتتغلين ..

ريم : كذااا مزاج .. جوال وجوالي .. احد لامه دخل بها الشيئ ..

وبعدين دامك غلطت ودقيت اول مره لاعاد تعيدها .. حتى ماتقرد نفسك بنفسك .. ..

رنا عجزت تكمل تمثيل وضكت ههههههههههههههههههههههههه

ريم وكأن هالضحكه ماره عليها من ؟!


رنا أشوى مثل ماخبرتك دفشه وعربجيه مع الرجال ماتغيرتي ..

ريم رفعت حاجبها .. وقالت مصدومه رناااا !!

رنا : بشحمها ولحمها

ريم وجع سخيففففففففه .. انتي وحركاتكـ يقال يعني تبي تسوين مقلب ..

لاكن تدرين والله واضح اسلوب البنت .. العيال مو كذا

رنا تكلمت الخبيره .. يالله تكلمي يافيلسوفه زمانكـ شلون العيال يتكلمون

قامت ريم تغلظ صوتها : وتميله على نعومه ساحره .. مثل الشباب الغزلنجيه

مساء الورد .. على الناس الورد .. مين الحلوو اللي معنـا .. يعجبني الثقل

الخفيف .. امووت انا ياهوه خفي على قلبي ياقمر

رنا ههههههههههههه اقول الله يخلف على امن جابتك

ريم بالله شلون ماانفع ولد ..

رنا :ومين قالك اللحين أنك بنت .. قسم اشك بانوثتك

ريم تضحك : وجع وش قالولكـ .. بس تدرين .. والله خساره توقعتكـ حبيبي .. فرحت

رنا مصدومه : وشووووووووووو .. أي حبيب ؟!

ريم ضحكت: ليه ماقلت لك عنه .. هذا الله يسلمك انسان رومانسي شفاف

طايح لي رسايل غرم وحب .. وانتظار ..

رنا ماالت مو فاهمه ؟!لكـ انتي يرسل ؟!

ريم : لالبنت الجيران .. وشرايكـ .. اصبري خلي اكملك بقيه القصه ..

هذا طول الله عمرك واحد .. له فتره طويله يرسل رسايل كل وحده احلى من الثانيه ..

ومن رقم مجهوول مااعرفه .. شكله والله اعلم مخربط بالرقم .. ويحسبني حبيبته الجفول

رنا : أخاف يكون فهد ياريم ؟1

ريم : لاااااامستحيل .. فهد مايرسل لي الا من رقمه .. وأذا رجع وأرسل لي رساله من جوال جديد

يكتب لي اسمه بنهايه الرساله .. حتى ادري انها منه .. وبعدين هذاك الولد مجنون

وماعنده احساس مو زي اللي قاعد يرسل .. ياحبي له

رنا : وجع ريمووه اعقلي لايكون تتهورين ويميل قلبك له وتحبينه

ريم تمزح : هالسالفه حبيته وخلصت السالفه .. مو مشوين قاعده أقولك ياليتك هو اللي داق

كان طقيتها معه سواليف

رنا عصبت : ريم جد اتكلم اعقلي وش اللي قاعده تقولينه .. مي هاذي عوايدنا ولاطبايعنا

ريم هنا ضحكت بصوت اعلى : ههههههههههههههههه يابنت بلاجنون أنتي الثانيه .

خير ان شاء الله تدرين اني مو راعيه هالسوالف الله يخلف .. وبعدين عشان اطمنك

اتوقع لوهو يكلم ويبي يسمع صوتي سكر السماعه بوجهي ..

رنا : طيب بس المهم اللحين اذا رجع ارسل قولي له تراك ملخبط بالرقم .. وشكلك غلطان

ريم : والله كنت بسويها وبعدين هونت .. يختي رسايله شيئ .. راقت لي .. على الاقل استفيد

منها وآخذها ..

رنا : ريموووووووووووووووووووووووه

ريم ههههههههههههه خلاص خلاص اقوله ان شاء الله انتي تآمرين ..

رنا : الاصحيح ماسألتيني عن الرقم اللي داقه منه عليك

ريم : أي صح مار ..مين رقمه ؟

رنا : باركي لي طلعت رقم جديد ..

ريم : ماشاء الله مبررووووووك يالله تفصلينه بالعافيه

رنا : يختي قلب كبدي الرقم القديم ازعاجات ووجع راس قمت وش قلت ..

يابنت طلعي رقم ردميه .. اللي يقراه تنسد نفسه ويهون مايدق

ريم هههههههههههههههه خبله

رنا : المهم .. شلونك شلون العلطه معك ..

ريم : آآآآآآخ يارنا وش اقول وش اخلي طفش قسم بالله طفش

حالتي حاله الله لايوريكي ..

رنا حالتك مي بزين من حالتي لاتشكين لي أبكي لك .. بقولك وش صار معي اليوم

تخيلي العصر قفلت معي من الطفش قمت ازن فوق راس امي ابيها تطلع معي .. وامي لاحياه لمن تنادي

المهم حاولت فيها ابقنعها اطلع بروحي .. مع الشد والاخذ رضت وقالت روحي مع السواق .. وخوذي اغراضك

من السوق وأرجعي على طول

انا طاااار عقلي .. وحطيت رجلي لغرفتي من الوناسه بجيب عباتي خلاص وبطلع .. نزلتـ .. وكنت بروح أطلعع

.. قمت تذكرت شيئ .. وقلت اروح اسال امي اذا تبي شيئ من السوق

.. ومن سوووووووء الحظ

أخوي المسعد سلطان موجود وشافني

اول ماشافني لابسه العباة عقد حواجبه ..وسألني وين رايحه ... عاد هو أكره مايشوف بالدنيا بنت تطلع مع

السواق ولحالها

مابالك اخته .. انا بلمت وسكتت وانخرست مدري وش اقول مدري وش ادبر كذبه .. مالقيت نفسي الا امي تقوله

انها تبي تروح للسوق مع السواق ..

أنااااااا هنا تشهدت على روحي قبل لا انذبح على يدينه .. ومتقبله أي شيئ يجيني منه ..

كل الهدوء اللي كان بوجهه اندثر وتبدلت ملامحه وصار يخانق ويهزء ويعطيني محاظره بالاخلاق

ون البنت العاقله تخاف على روحها وماتروح مع السواق لحالها وبسوووق بعيد ماتدري وش يصير لها

ومايصير لها .. ونا ساكته وبالعه لساني مارديت بحرف وانكسر خاطري .. قمت على طول اخترمت نفسي

ومشيت ابي اصعد .. عاد هو بعدها رحمني .. يوم شافني انكسر خاطري ناداني ووداني للسوق من سوووء الحظ

وتعالي شوفي عاد .. شوي سكري نقابك .. شوي .. المحل هذا لاتدخلينه فيه شباب ..
.
وانااا شوي ويشيب راسي .. أقولك قسم مادخلت الاثلاث محلات وطلع روحي .. مابالك لو ادور السوق كله

كان يجلطني .. على طول رجعت للبيت ولعنت الساعه اللي فكرت فيها اروح للسوق معه ..

ريم : احسن مزدي فيك خليه يدق فرتك ..

رنا : وجع يالسخيفه انا صديقتك

ريم : أصصص ولاكلمه .. والله انه صادق .. اجل تبين تروحين مع السواق لحالك .. منتي صاحيه ..

رنا قامت تمزح وتدق ريم من جديد : أقول قسم بالله انك تصلحين له .. ريم ياحيي وافقي ..

ريم انحرجت لما حست رنا فهمتها غلط وهي تدافع عنه : وقامت تبي تسكر السالفه .. وتضيعها

أقول رنا ماودك تطبقين السماعه وتتسهلين عند أمك توسعين صدرها ..

رنا حست بردت فعل ريم : وأبتسمت .. ريووم دعابه دعابه .. عادي ..

ريم : أقول هي ياهانم تراني انسانه تبي تتروش .. ونتي معطلتني .. فلو عندك ذرة كرامه قفلي ..

رنا تعاند : ماراح أقفل ..

ريم : أحسن بعد لاتقفلين .. انا بقفل .. وقفلت السماعه بوجهها

ريم قفلت من هنـا .. ورنا قامت تضحك من من هنا .. تستانس على خبال رفيقه عمرها وبحياتها مازعلت من

أو حتى خذت بخاطرها منها ..


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 23-07-2013, 06:13 AM   #15
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



رنا كانت بالصاله تكلم .. ودخلت عليها امها .. وشافت رنا بنتها تضحك ..

امها : سلامات وشفيكي ؟!

رنا ومازالت على ابتسامتها : لابس قاعده اكلم صديقتي الخبله ..

امها : أي وحده فيهم : مو انتي الله يصلحك مخاويه بنات غاسلات عقولهن وعايشات ..

رنا ضحكت : هاذي ريم يمه .. اللي ابيها لسلطان ..

أمها : يوم سمعت طاريها أبتسمت ..وتذكرت شيئ .. ياحبي لها .. من كم يوم دقت على جوالك ..

وجوالك كان عندي بالصاله ونتي مو عنده .. قمت رديت عليهـا .. والبنت راح صوتهـا يوم درت أني امك ..

رنا : تدرين عاد هي من النوع الخجول جدا .. بس شكلها انحرجت عشانك خاطبتها لولدك ..

خصوصا ان هذاك الموضوع صايره تتحسس منه ..

امها : سكتت .. والله اخوكي .. يوم عن يوم .. يذبحني همه اكثر واكثر ..

رنا : الاصحيح يمه .. قلتي لخالد عن رفض ريم !!

أمها بضيقه : لاوالله يايمه ماقلت له .. حتى هو ماسأل ..حتى انا يوم امه قالت لي عن رفضهـا

ماسكتت .. أصريت وقلت اننا نبيها وشارينها .. وانا عن نفسي ابي اعتبر روحي ماسمعت ردهـا ..

وكل الوقتـ قدامها عشان تفكر حتى لو تطول علينا شوي ..

المهم اني طلبت من امها تحاول فيها

رنا : أسكتي يايمه .. ياني نشبت لها نشبه الا ابيها توافق .. قولك بكل سالفه اقولها ادخل سلطان فيها

بنت اللذين ياقساوة راسها عجزت لها أقولك جننتها من كثر ماتكلم لها عنه .. شوي أتكلم لها عن رجولته ..

وشوي عن جماله .. وشوي عن أخلاقه ..ومواقفه .. اخبرها صديقتي تحبـ المراجل .. وتحبـ الرجال الجديين

تدرين يمه عاد .. أيام قبل .. كنا نسولف وكل وحد مننا توصف فتى احلامها ..


كلنا كان له كريزما معينه بالشخصيه اللي نبيها .. الاهي ..

كانت توصف واحد مثل شخصيه سلطان بكل شيئ ..

يعني لوتزوجته تحت ظغط مني على الاقل ماراح احس بالذنب بها الشيئ

سلطـان كـان توه داخل البيت كالعاده وساري .. دخل وسمع أسمه ..


سلطان بعد ماوصل لعند امه واخته الموجودات بالصاله ..

سلطان : .. وشفي سلطان بعد ؟!

رنا : أرتبكت وخصوصا انها مرتفع ظغطها منه على اللي سواه بها اليوم بالسوق ..
أم سلطان : هلا وغلا والله ..

سلطان ابتسم لامه بحنيه : هلابك زود .. وش فيكم اجل ؟!

أمهم كلمت رنا :رنا قومي حطي لأخوكي العشاء ابيه بسالفه !

رنا ماكان ودها تقول امها لسلطان عن رفض ريم .. على الاقل مو اللحين ..

قامت رنا .. وسلطان ظل صامت محترم سكوت امه ومنتظرها تتكلم .


أم سلطان : بعد صمت .. قالت .. يايمه انت تعرف المقسوم والنصيب .. و أن النصيب مثل الموت

ماتدري هو لك متى .. أوين ؟! ..

سلطان وكأنه فهم مغزى امه بالكلام ..

أمه : يايمه البنت اللي خطبتها لكـ .. ماوافقت .. سبحان ربي .. موكاتبها لكـ ..

والله يعوضكـ بغيرهـا يمه ..

سلطان كان ساكن وهادي .. اول ماسمع اللي قالته امه .. ثارت داخله شعله غضب .. رغم صغرها ماعرف

سببها ..\حس بالغيض من هالانسانه اللي رفضته .. ..أستغرب من هالشعور اللي بدا يضايقه وعجز يفسر سببه

... حس ان يمكن هالشعور يكون نتيجه رفض اول بنت يخطبها بحياته .. تعودأ ي بنت يخطبها .. اهلها يوافقون

حتى بدون مايفكرون .. اغتاظ من الداخل على هالانسانه اللي اسمها ريم .. يمكن عشانها الوحيده اللي قدرت

ترفضه .. وتكسر غروره ..

لا اردايا بانت على سلطان ملامح الضيقه اللي ماقدر يخفيها .. ولاكن علت عليها ملامح الشموخ الموجوده

داخله ..

سلطان برويه : سأل مستفسر : ليش يايمه ..أحد يبيها غيري .!

امه : لاوالله يايمه .. أمها ماذكرت هالشيئ .. الشيئ الوحيد اللي قالته أن البنت ماتبي تعرس

لأنهاتوها صغيره على الزواج .. وغير ذلكـ ان الولد أكبر منها ب12 سنه .. مع ان اهلها موافقين وماعندهم مانع

.. بس هي ..ماتبي


سلطان كان صامت .. ماعلق ولارد . لاكن حس ان هالكلمه جرحته .. لما قالت انه اكبر منهاب12 سنه

وقف سلطان على حيله .. وقال لأمه : محد داري عن الخيره .. الله يوفقها ويسعدها ..

امه على وين قمت ؟!

سلطان بروح أنام .. عندي شغل لفوق راسي بكرا ..

أمه والعشاء ..

سلطان : تعشيت قبل ماجي .. يالله عن أذنك .. وتصبحين على خير .. وراح تركهـــــا

رنا اول ماسمعت خطوت سلطان على الدرج .. ركضت لعند امها

رنا : يمه وش قال ؟!

أمها : بضيقه على حال ولدها .: ضاق صدره ياعساني ماأبكيه .. لاكن عهد وعدن علي ..

ويحرم علي ..أفتح هالطاري معه .. دامه هو نفسه مافتحه .. وأذا يبي يقضي طول عمره كذا هو حر .. وهو

ادرى بمصلحته ..

رنا : يعني شلون خلاص

أمها بحزم : خلاص وسكري هالسيره ..

رنا بخيبه امل : يعني خلاص مو مآخذ ريم ..

أمها : لاريم ولاغيرها قلت لك سكري السالفه نهائيا ولاتفتحينها الا اذا هو بنفسه فتحها

/
/
/
وبالأخيــــر يبقى السؤال .,’

أيش النهـايه اللي تنتظر ريم مع مصيرهـا المجهول !..؟
وهل راح ينتهي ويختفي شبح فهـد من حياتهـا ويزول مع رفضها له .,.؟!
صاحب الرسايل .,’ وش يبي من ريم ؟! وهل يعقل أنه بالفعل غلطان ؟!
سلطـــــان .,’ هل ياترى يبي ينسى ويطلع ريم من راسه مثل ماطلع عشرات البنات غيرها ؟!
/
/
كل هالملامح راح يكشف النقاب عنهـا بالأجزاء الجايه أكيد .. خليكم قريب مني ..


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
قديم 24-07-2013, 05:13 AM   #16
•ملكه الاكليل•
-●î[ مشـــــــرفه ]î●-


الصورة الرمزية ملكه الاكليل
ملكه الاكليل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 العضويهــ : 2571
 بدايتي هنا :  Sep 2012
 آخر زيارهـ : 15-02-2018 (05:46 PM)
 مشاركاتــ : 2,968 [ + ]
 تقييمكمـ ليـ :  10800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 انا ~
Female
 احساسي ~
احساسي ~
 فلسفتي ~
هذيً هيِ آلدنيـآإ متاهـاتِ وآحـزأإنَ
كـلـنّ يـدوؤرٍ رآحــتـہ ومـالـقاها
تـبـيُ لهـُآ صبُـرٍ مــعٍ شْشويٌ كتمـآنِ
مــعِ ضحكـہ تخفيً دمـوعٍـكـ ورآهآ
لوني المفضل : Indianred
افتراضي



من بكرا ببيت خالتها وبالحديقه تحديدا كل بنات خالتها ملتمين على بعض وقاعدين ياخذون ويعطون بالكلام

مثل قعدتهم العاده


ماعدا ريم اللي كانت بوسطهم ومي معهم وماسكه كرتون المنديل وحاطته بحضنها وبعد كل خمس دقايق

تشوفها تعطس وتمسح وشوي تكح وعيونها تدمع وتمسح وعلى هالحاله

تماظر قامت تحارش ريم : ياحوووول مساكين اللي مايقدرون يتكلمون من اللوز ومتليشين

ريم ويالله يالله تتكلم من اللوز وراسها يدور من الحمى : حسبي الله عليكي سبع التحاسيب لاكن قولي آمين

عساكي ماتصبحين الا ونتي مثل حالتي واردى

تماظر صرخت :لاااا وجع استغفري سم لله علي

ريم لاوالله مو استغفر الله الا اللهم عجل ولاتؤجل

أمل تكلم ريم : اللحين انتي وش هالدباشه احد يطلع من الحمام متروش ويشغل المكيف وينام تحته

ريم : يآخي كيفي هاذي طقوسي محد لأمه دخل انتي وش اللي حاشرك

منال اخت فهد تدق بالكلام :وييييييييين فهد يدري بك .. والله لايطير بك للمستشفى

ريم ومعصبه من سيرته : طاااااار بك جني انتي وأخوكي

منال وكانها تذكرت شيئ قالت متحمسه الاصحيح ريم ماقلنا لك فهد وش سوى يوم رفضتيه

ريم وهي مابين وده وماودها تعرف .. ليش وش صار ؟

.. تخيلي انا كنت قاعده معهم وأمي جنبي . وقدامها فهد يتقهوى ..

..اسكتي هو كان رايق وهادي .. ويوم شفت امي فتحت السالفه وقالت له عن رفضك

ماحسيت الا بوجههه قلب احمر وتلخبطت ملامحه وثارت البراكين داخله وقلبت حالته 360 درجه

وقامت من الحماس تقلده تخيلي من شدة عصبيته طوفريه القهوه اللي كانت قدامه

شالها ورماها على الارض وانتثر كل اللي كان عليها بالارض وهاتك ياسب فيكي .. وتعالي شوفي

من هي عشان ترفضني ؟ ... والله لخليها تندم .. والله محد بياخذها غيري

اسكتي انا اقولك بس بلمت من هوول الموقف وسكتت ولافتحت افمي

خفت والله يحط حرته فيني ويقتلني اخوي واعرفه مجنون .. اقولك والله طووول عمر كنت احس ان اخوي وحش

لاكن اللحين لااااا تأكدت

الكل : هههههههههههههههه

ريم نفسيتها بحد ذاتها كانت زفت ..ويوم سمعت هالسالفه زادت سووووء

ريم : افففففففف سديتووو نفسي عن السوالف غير ماهي منسده

تماظر : يختي قومي طسي عن وجيهنا اذا مو عاجبينك ..

ريم : فعلا ااااا صدقتي انا مدري منهو ملعون الخير اللي مخليني اقابل اوجيهكن اروح اطس لداخل ابرك لي


وقبل ماتلتفتت بتدخل .. اشرت لمنال بنت خالتها وقالت : منالوه تريني بروح لغرفتك انام شوي ..

قسم بالله احس اني مااشوف شيئ من التعب

منال : ياشينك ياريم لاصرتي تعبانه .. روحي طيب .. وترى الطريق امان ... فهد مو فيه ..

ريم اووكي ..

عند ريم ..اللي كانت متوجهه للدور الثاني .. صعدت بتعب وخصوصا ان الحمى بدت تاثيره على مفاصلها

واي جهد منها يزيد من ارهاق جسدها صعدت ريم للدور الثاني .. وكانت راح تتوجه لغرفه منال على طول

بس شدها ولفت انتباهها منظر الصاله المتوسطه الدور الثاني ..

الصاله كانت دائريه وعباره عن نوافذ زجاجيه كبيره محوطه جدرانها .. والأنوااار كانت مطفيه والدنيا مظلمه

والستاير كانت منزوووعه .من على النوافذ ... وضو القمــــر هو الوحيد اللي كان منووور أنحاء المكـان ونوره

منكسرعلى الكنب
ومعطي منظر ساحري للي يتأمل .. آغراها هالمنظر .. وخذت خطواتها وقربت اكثر لأحد النوافذ

وصارت تتامل القمر .. ريم شخصيه تعشق هالمنظر تحب السحر العجيب الموجود بنوره

وتعتبر شيئ يشبهها من الداخل خذاها الوقت بالتأمل وحست بالتعب من الوقوف .. وراحتـ جلست على أقرب كنبه

قريبه من النافذه .. حتى يمديها تتأمل وهي مرخيه جسمهـا وحتى ماتتعب ..

ثواني وحست الهدوء بدى يخدر اعصـابها .. والنوم شوي شوي بدى يتسلل لأجفانها ماأستغرقت كثير بالتفكير

وأسندت راسها على الكنبه وبدون ماتحس لاأراديا سلمت نفسها له بكل هدووووء .. ونامت قاعده

فهد كان صاعد ومستعجل .. يبي يآخذه جواله اللي نساه بغرفته .. ويطلع على طووول .. ومو عارف نهائيا عن

اللي ينتظره فوووق .. فهد كان مستعجل بخطواته .. وماشي وفجأه انتبه لجسد ناعم .. مرخي نفسه على الكنبه

ونايم بكل سكينه .. .. قرب اكثر لهـا وأبتسم لمـــا شاف أبرئ وجه عرفه بحياته كلها .. كانت نايمه بسلام

وكانها طفله وضامه مخده معها وشعرها البني منتثر بأنسياب حولينهاااااا

لحضات خذته وهو يتأمل فيها عجز يشيل عينه عن. ملامحها اليوسفيه .... كلها على بعضها يعشقها ...

ويعشق شقاوتها .. طول عمره كان يحسها ملكة قلبه وهو أميرها .. طول عمره كان يحلم فيها وعجزت كل انثى

من اللي شافهم او حتى كلمهم تمتلك قلبه .. بكل معانيها يعشقها .. يعشق جمالها وفتنتها .. يعشق برائتها وطفولتها

..يموت على روحهااللي مايشوف فيها ألا الطهر والعفه .. واللي يعلقه فيها زووود ويرسي حبها بقلبه هو عنادها

وصلابتها ... انثى أي نعم .. لاكن فيها بوقت الجد صلابه رجال ..

ريم من ألم راسها عجزت تكمل وتتعمق بنومتها .. فتحت عيونها بصعوبه من التعب .. وانصدمت

لما شافت ظل رجال واقف امامها ومكتف يدينه ..

حاولت تركز بصوره هالرجل اللي امامها وتفتح عيونها زين ..ولما شافته فزعت وقامت على حيلها

لما شافته يتأملها بها الشكل قالت مصدووووومه : فهد ؟

فهد : فهد بهدوووء وبأقرب للهمس قال .. اللي تشوفين

ريم وكل ملامحها ذهول من اللي قاعد يصير .. وعصت من النظارات اللي يطالعها بها .. بكل وقاحه ..

ريم : بصوت عالي : كله أستفهامات .. وش جايبكـ هنا .. ووش قاعد تسوي ؟!

فهـد كان عكس انفعــــــــــالها تماما كان هاديئ .. بهدوء المكان وسكونه وماتحركـ ومازالت نظراته الدافيه

غرقـانه بعيونهـ .. قالهـا بصوت كله رومنسيه وعذوبهـ :. قاعد أتـأمل اللي بتكون زوجتي بأذن الله ..وأبتسم ..

فهد ماكان يعرف تأثير هالكلمه على ريم .. ومايدري بكميه أستفزازها لهـــــــا .. ريم جن جنونهـا

لما سمعت اللي قاله .. مجرد ماتتخيل أنها بتكون بيوم زووجه له .. هذا بحد ذاتهـ أكبر تعب نفسي

يطير عقلها من مكــــــــــانه .. كل الهدوء والسكينه اللي كانت فيهـا تبخرتـ وحل الجنون بمكـانه

صرخت ريم باعلى صوووتها وقالتـ بأندفاع : نجوووووم السماء اقرب من اني اكون زوجه لك بيوم

فهد : أبتسم بخبث .. مصيري اكسر هالغرور اللي داخلكـ .. بس عقب ماآخذكـ بحول الله

ريم حست ان غرضه أستفزازها لذا مافي داعي تعصب وتبين له مقدار غضبهــــــا

أبتسمت بأستخفاف .. وقالت : تدري مشكلتكـ أنسان تحب تحلم .. أقولكـ أحلم على قدكـ .. وشيلني من راسكـ

فهـــــد : سبييني ..اشتميني .. تعالي علي بغروركـ .. وأن بغيتي أذبحيني .. بس من راسي ماراح اطعلكـ

ومثـــــل ماأنا حبيتكـ بخليكي تحبيني طال الزمـان او قصر ..

ريم كتفت يدينها وقالتـ .: أوعدكـ أنكـ ماراح تلمس شعره من راسي .. أعطتهـ نظره بنص عين بعد ماقالت

هالكلميتين وخذت نفسهــــــا ومشت

وراسهــــــا مرتفع .. تبي تبين له ترا وجودك كله على بعضه مايعني لي شيئ ..

فهد بعد ماشاف بعيونها نظره الشمووخ اللي تبرق فيهـا

زاد أصراره على ترسيخ حبها بقلبه .. شافها ماشيه مي ملقيه لوجوده أي اهتمــــــــام

رافعه راسهـا بكل علوو فهد بعد ماشافهـا بها الحال رد عليها بتحدي .. : ونـــــــا أوعدك اذا ماصرتي لـــي

انا ماراح تكونين لغيري ..

ريم سمعت هالكلمــــات وهي ماشيه .. ماردت عليه ..ولاحتى التفتت له ..وكملت طريقها لتحتـ تبي تنزل ..



.,’ بـــــعد أيام ..البيت كـــــــان يصدح بالأصوات بمناسبه رجوع وليد من السفر

والعائله مجتمعهـ مع بعض ..وأصواتهم طالعه .. .. هناك بغرفتهـــا ريم مازالت بفراشها بسابع نوومه

ومي حاسه بالعالم .. وعند الباب ريماس وفيصل عيال اختها مها يطقون بالباب بشكل مزعج يغث الراس

ريم تحت الفراش تحاول تتجنب الاصوات وتندس تحت الفراش حتى ماتسمع تصبيخ الباب ..

وتحاول تتنقل يمين وشمال .. والاصوات مثل ماهي وكانها جنب راسها .. ريم من تحت الفراش

أفففففففففففففففففففففففف . .. فصيلووووووووووووووووه .. أرررررررركد لأأكسر وجهكـ

فيصل من عند الباب : خالووو ليم خااااااالوووو ليم قووم قوم خالو وليييد دااء

ريم : بصوت عالي ونااااا وش اسوووي به .. طس عن وجهي وروووح لعنده انا ابي انام

شووي رجعت ريماااس تطق .. خاااااااااااالو لييييييييييييييييييييييييم دوووومي يالله

اللحين خالو وليد يحانقنا (يخانقنا ) ...

ريم عصبت وقامت من فراشها وفتحت بعصبيه الباب .. وريماس وفيصل أول ماحسوووا بالباب ينفتح

حطووا رجلينهم وهجوواااا لتحت يضحكووون ..

ريم بعد ماطردتهم وشافتهم نزلووا حاولت ترجع لفراشها تبي تنام ماقدرت .. .. سلمت امرها لله وراحت

غسلت وجهها وتروشت .. وصلت .. ولبست شيئ خفيف يناسب حراره الصيف .. ونزلت ..

قبل ماتنزل كانت تمشي بالممر .. ومرت من غرفه اخوها وليد .. سمعت صوووت يطلع منها .. وتأكدت انه

موجود فيها .. قررت تدخلها وتسلم عليه قبل ماتنزل .. قربت ريم لعند الباب

وكانت بتطق الباب .. ونببهها صوت وليد معصب .. وكانه يكلم احد .. ريم بكل لقافه جدعت أذنها عند الباب

وصارت تتسمع ..

وليد : بصوت معصب : والله لو مافي غير رجـــــال ماخليته يآخذ ريم ..

امه : يايمه قل لاأله الا الله .. ولا تخلي الغضب يسيطر على تفكيرك .. الولد رجال وماعليه خلاف ..

وليد بحزم : أنا قلت اللي عندي وماعندي شيئ غيره ..

أمه : وجدتكـ أم ابوكـ وش تبي تقولها ؟!

وليد : انـا مو مستعد أرمي أختي بديره ثانيه .. وأقعد أتفرج

وجدتي .هي عارفه ردي من البدايه وماأظن تبي تنصدم منه الللحين .. وبعدين أذا خذت بخاطرها وزعلتـ

خليها .. كم يوم تزعل وبعدها ترضى

أمه : الله يهديك يايمه .. لاتعصب .. خلاص مو صاير الا اللي انت تبيه .. انت حسبه ابوها وأدرى بمصلحتها ..

وليد .. المهم من هذا ماتجيبون سيره لريم .. ولاتذكروون لها سيرة هاللي خاطبها .. سكروا السالفه نهائياا

أمه ..: على خير بأذن الله

ريم اللي كانت عند الباب :: داخلها كان الف أستفهام وأستفهـــــام .. منهو الشاب اللي يتكلمون عنه وشكله

خاطبها ووليد رافض بشده ..وبشكل قطعي .. فكرت يمكن يكون فهد ..!

بس فهد وش علاقته بجدتهـا هيـاء أم أبوهـا !!.. فهد بالرياض وجدتهـا بحايل

ألشيئ الاكيد اللي فهمته من الموضوووع أن شخص خاطبها وشكله من طرف جدتها هياء

وشكل الشاب حايلي ويبيهـا ..؟!

ثار الفضول داخلها تعرف مين هاللي خطبها .. وخصوصا لما وليد وصى امه مايحطون عند ريم خبر !!

صحاها من تفكيرها .: صوت امها عند الباب وشكلها تبي تطلع .. على طوووووول ريم انتبهت لنفسها

ومشت بشقاوه وخطوات خفيفه لتحت حتى محد ينتبه أنها كانت تتصنت ..


 
 توقيع : ملكه الاكليل



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
روايه سعوديه جنان ، اجمل الروايات السعوديه ،رويات سعوديه 2013

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

counter for vBulletin

الساعة الآن 09:36 AM.
 


Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010

اللهم من أرادنا بسوء فأشغله بنفسه

Security team

    تصميم بداية تصميم بداية